مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

غلق كبدة الفلاح أشهر مطاعم الاسكندرية بالشمع الأحمر

انتشرت في الآونة الأخيرة الكثير من الشائعات التي طالت المطعم الشهير كبدة الفلاح المتواجد في محافظة الإسكندرية، وذلك بعد انتشار خبر أن المطعم تم إغلاقة وتشميعه بالشمع الأحمر؛ مما أدي إلي تصدره مواقع التواصل الاجتماعي وتناقل بعض الناس أقاويل تفيد بأنه كان يقدم للمواطنين لحم حمير ولحوم آخري غير صحية، وذلك الذي سوف نقوم بتوضيحه في السطور القادمة.

قام اللواء علاء يوسف مسؤول حي وسط الإسكندرية بتكليف حملة كبيرة للنزول في جميع أنحاء المحافظة لرصد أي مخالفات في الأماكن العامة، وهي التي قامت بإغلاق كبده الفلاح بالشمع الأحمر أمام اندهاش الناس في الشارع اللذين تجمهروا أثناء قيام الحملة بالتشميع.

لذلك تداول بعض الناس خبر تقديم المطعم لحوم الحمير واللحوم الفاسدة الغير صالحة للتناول، وأن تم ضبط كمية كبيرة من تلك اللحوم في حوزة المطعم من الداخل، مما أدي إلي إثارة الاشمئزاز والخوف بين محبي كبدة الفلاح والذين تناولوا منها كثيراً في السابق وكان بمثابة مكانهم المفضل، فيعد كبدة الفلاح من أكثر الأماكن شهرة على مستوي جمهورية مصر العربية والذي يقبل عليه محبيه من مختلف المحافظات لتناول المبدة التي يقدمها.

ولكن خرج المسؤول عن مطعم كبدة الفلاح والذي يدعي انيس حامد ليقوم بنفي هذه الشائعات الضخمة التي لاحقت مطعمه الشهير، والتي كانت من الممكن أن تؤدي به إلي الإغلاق تماماً وتنافر الناس منه؛ وصرح بأن التشميع وقرار الغلق المؤقت للمطعم جاء بسبب بعض المخالفات التي أجراها القائمين علي المطعم من عدم إلتزام بالإجراءات الاحترازية التي يجب اتباعها في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.

وذلك لان شهد مطعم كبدة الفلاح تزاحم شديد كالمعتاد، وهذا غير متماشي مع التدابير الاحترازية الضرورية للحماية من الفيروس؛ وإنما يجب التباعد الاجتماعي في مسافات آمنه حددتها وزارة الصحة للمحافظة علي صحة المواطنين.

واكمل مدير المطعم تصريحاته أن الحملة التي قامت بتشميع المطعم قامت بتغريمهم 4200، وأن ينبغي أن يظل المطعم مغلق لمدة أسبوع كامل، فإن الحملة قامت بغلقه يوم الثلاثاء؛ وسوف يتم فتح المطعم مرة أخري يوم الاثنين هذا الأسبوع ليعود في ممارسة نشاطه مرة أخري ولكن مع الأخذ بكافة الإجراءات الآمنة، مما أدت تلك التصريحات إلي اطمئنان كبير لدي كل من شعر بالخوف مما تردد من شائعات.

لما لا تترك تعليق