مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

النوبة القلبية

تحدث النوبة القلبية (احتشاء عضلة القلب) عندما لا تحصل منطقة واحدة أو أكثر من عضلة القلب على كمية كافية من الأكسجين، يحدث هذا عندما يتم حظر تدفق الدم إلى عضلة القلب، وأكثر أعراض النوبة القلبية شيوعًا هو ألم الصدر، كما أن المضاعفات الأكثر شيوعًا للنوبة القلبية هي فشل القلب والرجفان البطيني.

تشمل عوامل الخطر لتصلب الشرايين والنوبات القلبية مستويات الكوليسترول المرتفعة، وزيادة ضغط الدم، وتعاطي التبغ، ومرض السكري، وتاريخ عائلي من النوبات القلبية في سن مبكرة، كما يتم تشخيص النوبات القلبية بواسطة مخطط كهربية القلب وقياس إنزيمات القلب في الدم.

أسباب النوبة القلبية:-

يحدث الانسداد بسبب تراكم الدهون في الشرايين (تصلب الشرايين). تتكون تلك التجمعات الدهنية من رواسب بلازمية وكوليسترول ومواد أخرى، عندما تنكسر كتلة الرواسب تتشكل جلطة دموية بسرعة وتكون الجلطة الدموية هي السبب الحقيقي للنوبة القلبية.

إذا انقطعت إمدادات الدم والأكسجين تبدأ خلايا عضلات القلب بالتلف وتبدأ في الموت  ويبدأ الضرر الذي لا يمكن إصلاحه في غضون 30 دقيقة من الانسداد والنتيجة هي أن عضلة القلب تتأثر بنقص الأكسجين فلم تعد تعمل كما ينبغي.

من هو الأكثر عرضة لخطر الاصابة بنوبة قلبية؟

هناك نوعان من عوامل الخطر المسببة للنوبات القلبية:-

موروثة

عوامل الخطر الموروثة أو الجينية هي عوامل خطر ولدت بها ولا يمكن تغييرها  ولكن يمكن تحسينها من خلال الإدارة الطبية وتغيير نمط الحياة، تنجم عوامل الخطر المكتسبة عن الأنشطة التي نختار تضمينها في حياتنا والتي يمكن إدارتها من خلال تغيير نمط الحياة والرعاية السريرية.

غالبا ما تكون هذه الفئات هي الأكثر عرضة للخطر:-

  • الأشخاص المصابون بارتفاع ضغط الدم الوراثي.

  • الأشخاص الذين يعانون من انخفاض مستويات الكولسترول البروتين الدهني (HDL)

  • وكذلك ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية.

  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب وبشكل خاص إذا بدأ مرض القلب قبل سن 55.

  • كبار السن من الرجال والنساء.

  • مرضى السكري من النوع 1.

  • النساء المصابات بانقطاع الطمث فبشكل عام الرجال معرضون لخطر الإصابة بالنوبات في سن أصغر من النساء ولكن بعد انقطاع الطمث تكون النساء في خطر متساوي للرجال.

 

عوامل الخطر المكتسبة

هذه الفئات هي الأكثر عرضة لخطر الاصابة بالنوبات القلبية في وجود عوامل مكتسبة تزيد من احتمالية الإصابة:-

  • مدخنوا السجائر.

  • الأشخاص الذين يعانون من ضغوط كبيرة.

  • الأشخاص الذين يشربون الكثير من الكحول.

  • الأشخاص الذين يعيشون بأسلوب حياة غير مستقر.

  • زيادة الوزن بنسبة 30٪ أو أكثر.

  • الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا غنيًا بالدهون المشبعة.-

  • الأشخاص المصابون بمرض السكري من النوع 2

 

يمكن أن تحدث نوبة قلبية لأي شخص ولكن عندما تأخذ الوقت الكافي لمعرفة عوامل الخطر التي تنطبق عليك يمكنك اتخاذ خطوات للتخلص منها أو تقليلها.

 

إدارة عوامل خطر الإصابة بالنوبات القلبية:-

فيما يلي عدة طرق لإدارة مخاطر الإصابة بنوبة  قلبية:-

  • النظر إلى عوامل الخطر التي تنطبق عليك ثم اتخذ خطوات للقضاء عليها أو تقليلها.

  • الانتباه الى ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكوليسترول المرتفعة  فقد يكون هؤلاء قتلة صامتين.

  • التخلص من  عوامل الخطر غير الموروثة بإجراء تغييرات في نمط الحياة عن طريق التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك لمعرفة كيفية القيام بذلك.

  • تحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك لمعرفة ما إذا كانت لديك عوامل خطر لا يمكن تغييرها فيمكن إدارتها بالأدوية وتغيير نمط الحياة.

منع النوبات القلبية

كذلك يمكنك المساعدة في منع النوبة القلبية من خلال معرفة عوامل الخطر الخاصة بك التي تزيد من فرص الاصابة بأمراض الشرايين التاجية والنوبات القلبية واتخاذ الإجراءات لتقليل هذه المخاطر حتى إذا كنت قد أصبت بالفعل بنوبة قلبية أو قيل لك أن فرص إصابتك بنوبة قلبية عالية فلا يزال بإمكانك تقليل المخاطر على الأرجح عن طريق إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة التي تعزز صحة أفضل.

  • لا تدخن، قد يوصي طبيبك ببعض الطرق للإقلاع بما في ذلك استبدال النيكوتين بمواد أخرى ليست بنفس مستوى الضرر و تساعدك تدريجيا على الإقلاع التام عن السجائر.

  • اتباع نظام غذائي منخفض الدهون والكوليسترول والملح.

  • راجع طبيبك بانتظام لمعرفة ضغط الدم ومراقبة الكوليسترول.

  • متابعة برامج التمارين المعتدلة والمنتظمة فيجب على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا والذين عاشوا أسلوب حياة خامل مراجعة الطبيب قبل البدء في برنامج التمرين.

  • فقدان الوزن إذا كنت بدينا.

  • قد ينصحك طبيبك بتناول جرعة منخفضة من الأسبرين بانتظام حيث يقلل الأسبرين من ميل الدم إلى التجلط  وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية. 

ومع ذلك يجب أن يبدأ مثل هذا النظام فقط بموجب توصية صريحة من الطبيب.

أعراض النوبة القلبية:-

فيما يلي أكثر أعراض النوبة القلبية شيوعًا لكن قد يكون لكل شخص أعراض مختلفة  قليلاً:-

  • الضغط النفسي الشديد والشعور الدائم  بالامتلاء والضغط المرتفع  والألم أو عدم الراحة في وسط الصدر الذي يستمر لأكثر من بضع دقائق.

  • ألم أو انزعاج ينتشر في الكتفين أو الرقبة أو الذراعين أو الفك.

  • ألم في الصدر يزداد سوءًا مع الوقت.

  • ألم الصدر لا يتحسن بالراحة أو بتناول النتروجليسرين.

كذلك فإن ألم في الصدر يصاحبه أي من الأعراض التالية:

  • التعرق أو برودة الجلد أو الشحوب

  • ضيق في التنفس

  • الغثيان أو القيء

  • دوار أو إغماء

  • ضعف أو تعب غير مبرر

  • نبض سريع أو غير منتظم

وعلى الرغم من أن ألم الصدر هو علامة التحذير الرئيسية للنوبة قلبية فقد يتم الخلط بينه وبين بعض الحالات الأخرى والتي قد تشمل عسر الهضم  والالتهاب الرئوي والتهاب الغشاء البلوري و التهاب الغضروف.

 

لما لا تترك تعليق