مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

أعراض مرض السكري

مرض السكري من الأمراض كثيرة الانتشار حول العالم، فهي تزيد في جميع بلدان العالم يومياً بشكل ملحوظ، فكل يوم يشهد عدد من الأشخاص الذين يصابون بمرض السكري ليس بالقليل، كما أن هذا المرض قد تم تقسيمة إلي عدة أنواع يمكن ان تصيب الأشخاص.

مرض السكري

وكما يعرف عن مرض السكري (Diabetes) : انه مرض يؤدي إلي خل في نسبة السكر في الدم داخل جسم الإنسان، ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلي إصابة الأشخاص بهذا المرض.

أعراض مرض السكري

هناك الكثير من الأعراض التي يمكن أن تظهر علي الأشخاص المشتبه في إصابتهم بمرض السكري، حيث يوجد بعض منها يمكن أن يأتي بشكل خفي بعض الشيء أو غير واضح لتأكيد الإصابة من عدمها، ويوجد بعض الأعراض الأخري التي سرعان ما يتم ظهورها علي الجسم ومعرفة الإصابة من خلالها وهي في الأغلب ما تكون كثيرة الشيوع عن غيرها، وفيما يلي سوف نوضح بعض من هذه الأعراض:

الأعراض المنتشرة:

  • الإكثار من تناول الطعام بشكل مبالغ فيه والإحساس بالجوع المستمر، فذلك يؤدي إلي عدم السيطرة علي نسبة السكر داخل الجسم.
  • الشعور بالإرهاق والتعب: نظراً لما يسببه المرض من ارتفاع في نسبة سكر الجلوكوز في الدم، بالرغم من اتباع الشخص لنوم منظم وروتين طعام صحي يصاب بالشعور بالضعف العام في جسده.
  • عدم تجلط الدم: فعند تعرض الشخص للإصابة بجرح ما في جسده لا يلتئم الجرح ولا يتجلط الدم بشكل سريع، نظراً لما يسببه ارتفاع السكر في الدم من منع صعود الأكسجين بشكل منظم إلي خلايا الجسم، وذلك يشكل صعوبة في إلتئام الجروح.
  • ضعف الإبصار: فعند ملاحظة الضعف في النظر وتشوش في الرؤية فيمكن أن يكون هذا العرض من أعراض الإصابة بمرض السكري.
  • ادرار البول : يعد زيادة عدد مرات التبول في اليوم من الأعراض الشائعة جداً مرض السكري، فيأتي ذلك نتيجة إلي أن زيادة السكر في الدم تجعل الكليتين يعملون بشكل نشيط اكثر من اللازم  مما يزيد من تكرار عملية التبول في فترات قصيرة.
  • حدوث تبول لاإرادي : وهذا العرض قد يصاحب الكثير من الأطفال المشتبه بهم في الإصابة بمرض السكري.
  • الشعور بالعطش المستمر : نتيجة فقد الجسم إلي جميع السوائل المفيدة بسبب كثرة التبول.
  • جفاف الجلد: نظراً لما يسببه المرض من فقد السوائل بشكل مستمر يجعل اشخص يشعر بالحكة المستمرة وجفاف الجلد في جميع أجزاء الجسم.
  • خسارة الكثير من الوزن بشكل مفاجئ والتعرض للنحافة.
  • التقلبات المزاجية المستمرة.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • انتشار اللون الداكن في بعض الأماكن في الجسم.

أنواع مرض السكري

لقد قام الأطباء والباحثين علي مستوي العالم بكثير من الدراسات التي استطاعت الكشف عن أن مرض السكري ليس مصنف بنوع واحد فقط وإنما يوجد منه عدة أنواع يختلف كلاً منها عن الأخر في أعراضه، وفي الفئة العمرية المعرضة للإصابة به، و تمكنوا من تقسيمها إلي ثلاثة أنواع وهي تتمثل في الآتي:

النوع الأول وهو السكري الكاذب ويعد اكثر المعرضين لهذا النوع من مرض السكري هم النساء الحوامل، فيصيب المرأة أثناء فترة حملها لجنينها ويزول المرض بعد الإنجاب، ولكن يمكن أن ينتقل المرض إلي الجنين، أو يؤدي إلي تعرضه لبعض المشاكل في نموه كالثمنة المفرطة، لذا يجب الكشف والمتابعة دائماً بعد الولادة لتفادي هذه المشاكل.

النوع الثاني من مرض السكري: ويعد اكثر المصابين بهذا النوع من مرض السكري هم الأطفال والمراهقين، وفي هذا النوع يتم مهاجمة الخلايا التي تقوم بإنتاج الأنسولين من قبل الجهاز المناعي، وهو يمكن أن يصيب الأشخاص نتيجة عوامل وراثية.

النوع الثالث من مرض السكري: يقوم فيه الجسم أو الخلايا المسؤولة عن إنتاج الأنسولين بإنتاج كميات اقل ولا يتمكن الجسم من استخدام هذه الكمية الناتجة بشكل امثل، والأشخاص البالغين هم الأكثر عرضة إلي هذا النوع من المرض.

ولتجنب وتفادي الإصابة بمرض السكري يمكن اتباع بعض الطرق الوقائية التي تفيد الجسم من التعرض إلي الكثير من الأمراض علي وجه العموم، ومن التعرض إلي الإصابة من مرض السكري علي وجه الخصوص، والتي تتكون من عادات من السهل ممارسها في أثناء الحياة اليومية وتصلح لجميع الفئات العمرية وتتمثل في:

  • ممارسة الرياضة: فمن المفضل أن يقوم الإنسان بتخصيص بعض من الوقت بشكل يومي في ممارسة بعض التمرينات الرياضية التي تساعد في تنظيم نسبة الأنسولين في الجسم.
  • شرب المياه: يجب المواظبة علي شرب الماء بكميات كبيرة علي مدار اليوم، لأنها تساعد بشكل كبير علي اعتدال نسب السكر في الدم.
  • المحاولة في الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي علي نسبة عالية من الدهون.
  • الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي علي نسبة مرتفعة من السكريات.
  • محاولة تجنب الضغط النفسي الشديد لأنه من اكثر الأسباب التي يمكن أن تتسبب في ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • تجنب العوامل التي تؤدي إلى زيادة الوزن المبالغ فيها، والمحافظة دائما علي وزن مثالي مناسب وصحي، وخصوصًا أن زيادة الوزن أو السمنة المفرطة تعد واحدة من أهم وأشهر الأسباب الرئيسية التي تعرض الأشخاص إلي الإصابة بمرض السكري نظرًا إلى أنها تؤدي إلى زيادة مقاومة الأنسولين Insulin resistance.

وأخيرًا؛ تجدر الإشارة إلى أهمية متابعة الحالة الصحية وإجراء الاختبارات الطبية الخاصة بمرض السكر كل ثلاثة شهور على الأقل من أجل تجنب التعرض إلى أي اضطرابات الصحية متعلقة باضطرابات السكري.

لما لا تترك تعليق