مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

ما هو جسر فورث

أهمية الجسور

تعد الجسور من أهم المنشآت التي تستخدم من أجل العبور من مكان لآخر، وتختلف الجسور من حيث الأحجام، فهنالك جسور ضخمة وكبيرة جدًا، وجسور متوسطة الحجم، إضافة إلى الجسور ذات الحجم الصغير, حيث أن يتم إنشاء الجسور من الخرسانة المسلحة أو الصلب أو من مواد أخرى كالخشب أو الحبال أو الحديدوتكون أهمية الجسور في الربط بين الأجزاء المنعزلة والمنفصلة، ومن أهم الأمثلة على هذه الأجزاء الجزر والأنهار المنعزلة، وهنالك مجموعة من الجسور الضخمة المتواجدة حول العالم ومن أهمها جسر فورث والذي يقع في المملكة المتحدة .

ما هو جسر فورث

 يعرف جسر فورث رسميًا بجسر كوينزفيري كروسينغ ,و يعتبرجسر فورث هو جسر كابولي مُخصَّص للنقل عبر سكك الحديد، يقطع خور فورث في شمال شرق اسكتلندا في المملكة المُتحدة، حيث أن جسر فورث يربط بين منطقتيّ مجلس هما إدنبرة وفايف، تحديدًا بين منطقتيّ كوينزفيري الجنوبيّة وكوينزفيري الشماليّة، إلى الغرب من مركز إدنبرة بحوالي 14 كيلومترًا، حيث يمتد أعلى نهر فورث ليربط بين إدنبره مع شمال البلاد ومختلف أنحاء البلاد . 

ويعد أحد أنواع الجسور التي يتم بناءها باستخدام الكابول، وهياكل تمتد أفقيًا إلى الفضاء، معتمدة على نهاية واحدة فقط، وهو من الجسور المميزة بجمالية منظرها وجودة مكوناتهاويعتبر هذا الجسر الأطول بين جسور العالم؛ حيث يمتد بطول يصل إلى 2.7 كيلو متر وبعلو 210م، يمتد فوق نهر فورث ليربط بين العاصمة إدنبره مع شمال إسكتلندا وباقي أنحاء البلاد، وبذلك فإن هذا المشروع يعتبر الأضخم في مجال البنية الأساسية، حيث ان جسر فورث قد أُدرج في المرتبة الرابعة من حيث الأهمية ضمن قائمة منظمة التربية والعلم والثقافة(يونيسكو) للتراث العالمي لسنة 1980م

 إذ جاء بعد أهرامات مصر وسور الصين العظيم وأوبرا سيدني من حيث الأهمية الثقافية، كما كان جسر فورث أضخم هيكل من الصلب على مستوى بريطانيا، كان قد تم افتتاحه على يد دوق روثيناي، ويربط بين قريتي جنوب كوينزارات وشمال البلاد ويمتد لطول 2.467 قدم , بإضافة إلى أن جسر فورث يتكون من ثلاثة هياكل مكونة من أربعة أبراج تبلغ مساحتها 361 قدم، ويعد جسر فورث من أعلى الجسور حول العالم من حيث الارتفاع..

تاريخ جسر فورث

 تأسيس جسر فورث وبدأ مشروع بناء جسر فورث في شهر مايو من العام 1882 واستغرق بناؤه 8 سنوات متتالية، وفي شهر مارس من العام 1890 تم افتتاح جسر فورث بشكل رسمي من قبل الأمير ويلز، وبدأ العمل عليه بعد ذلك باعتباره جسر الركاب والبضائع الهام بالسكك الحديدية , حيث كان الجسر أول هيكل رئيس في بريطانيا يتم بناؤه من الفولاذ الصلب، وقد تم تصميم جسر فورث عن طريق المهندسين الإنجليزيين جون فولر وبنيامين باكر، ويتألف من أذرع صلبة تمتد من كلا الجهتين لإثنين من الركائز والدعامات، وتمتد قطاعات معدنية مستقيمة من أعلى ومن أسفل كل ركيزة كي تقوم بتثبيت الأذرع في مكانها الصحيح، وتكون الأذرع التي تمتد باتجاه المنتصف مدعومة من جهة واحدة فقط.

 ويطلق على جسر فورث حاليًا اسم الجسر الرابع، ولم يقتصر افتتاح جسر فورث على عام 1890 للميلاد، فقد تم افتتاحه لأكثر من عام ففي عام 1964 للميلاد جرى افتتاح جسر فورث مرة أخرى، وظل محافظًا على وظيفته الأساسية، وهي مرور مركبات النقل العام والبضائع، ومنذ تأسيس جسر فورث استمر تطوير الجسر من حيث القوة والمتانة والشكل الخارجي حتى أصبح من أهم المعالم الأثرية على مستوى العالم حتى الآنوتعد المملكة المتحدة من الدول المتقدمة، حيث يعتبر المعالم السياحية العالمية من أهمها جسر فورث الذي يأتي له عدد كبير من السياح ومن جميع أنحاء العالم سنويًا، وتمتاز المملكة المتحدة بمناخها المعتدل بفعل الرياح الجنوبية الغربية المنتشرة فوق التيار الأطلسي الشمالي، إضافة إلى مواردها الطبيعية الغنية مثل النفط والغاز والأراضي الزراعية. 

تصميم جسر فورث

حيث يمتاز جسر فورث بتصميمه الهندسي المتكامل، وذلك عن طريق طوله الواصل بين قريتي كوينسفيري الجنوبية وكوينسفيري الشمالية  والبالغ 8094 قدم، ومن المميزات الأخرى لجسر فورث امتداده فوق نهر فورث في إقليم اسكتلندا ويبلغ ارتفاعه عن سطح النهر 150قدمًا تقريبًوينقسم جسر فورث إلى جزئين داخليين تبلغ مساحتهما 1700 قدم، إضافة إلى جزئيين جانبيين تبلغ مساحتهما 680 قدم، ومما يميز جسر فورث أيضًا الهيكل الضخم الذي يمثل إطلالة جمالية صناعية متميزة باللون الأحمر الصارخ , حيث صمم وبني باستخدام مبادئ التصميم الهندسية المدنية والمعمارية المتطورة مع أساليب البناء المبتكرة في التصميم التي تساهم في جذب السياح له  من جميع أنحاء العالم إضافة إلى زيادة قوة التحمل عند نقل البضائع والركاب من خلاله،

ومن التصاميم الجذابة أيضًا في جسر فورث الأبراج الأربعة التي تتكون منها مجموعة الهياكل الثلاثة المكونة للجسر والتي يبلغ طولها 361 قدمًا، حيث تستقر هذه الأبراج على قاعدة مصنوعة من مادة الجرانيت، ويبلغ قطر هذه الأبراج تقريبًا 21 متر، وتم بناء جسر الفورث على مبدأ الجسر الكابولي . 

بناء جسر فورث

استغرقت مدة بناء جسر فورث ست سنوات، واستُخدِمَ في بنائه نحو 35 ألف طن من الباطون لإقامة الأجزاء العلوية، بينما استُخدم خمسة عشر ألف طن من الخرسانة المسلحة، وبذلك فإن تكلفة البناء قد تجاوزت 1.35 مليار جنيه إسترليني أي ما يساوي 175 مليار دولار؛ بالرغم من أن الميزانية المقررة له كانت نحو 235 مليون جنيه إسترليني .. حيث احتل الجسر المرتبة الثالثة على مستوى العالم كجسر رابط بين أدنبره وشمال البلاد على مر ثلاثة قرون، ومع الانتهاء من بنائه فقد تكون هذا المشروع الضخم من ثلاثة هياكل تعلو بعضها البعض كالأشرعة، ويمتاز بوجود مصدات للرياح تقي المركبات من الرياح العاصفة التي تهب فوق النهر، وهو ذات سكك حديدية حمراء اللون .

افتتاح جسر فورث

لقد تم افتتاح جسر الفورث في 4 سبتمبر 1964، كما حمل في ذروته حوالي 65,000 مركبة يوميًا، ومن المتوقع الآن أن ينخفض العدد إلى بضع مئات فقط بعد افتتاح معبر كوينزفيري , حيث يمتد إلى ناحية الغرب من مدينة أدنبره، ويعتبر ذلك الجسر هو الهيكل الرائع والمميز، كما أنه رمز الابتكار في دولة اسكتلندا، وهو من أهم مواقع التراث العالمي لليونسكو. وقد صممه المهندسين الإنجليزيين السير بنيامين بيكر والسير جون فاولر، قبل قرنين من الزمان ويعد هذا الجسر هو الأطول على مستوى العالم، حيث يمتد بطول 2.7 كيلو متر، بعلو 210 مترآ .يرجع تاريخ افتتاح هذا الجسر لأول مرة في التاريخ في الرابع من شهر آذار سنة 1890م على يد الأمير ويلز، حيث كان يستخدم لغايات نقل الركاب والبضائع فقط، ويمتاز الجسر بما يتخذه من نمطٍ معماري فريد،

هذا وتعتبر مواد البناء والحجم مثالاً ضرورياً يحتذى به في تصميم الجسور الحديدية في مختلف أنحاء العالم، وقد احتل الجسر مكانة مرموقة على مر 125 عاماً من حيث الهندسة الفيكتورية.. تم افتتاح جسر فورث الثاني مرة أخرى مع حلول عام 1964، وبقي محافظاً على وظيفته الرئيسية وهي مرور مركبات النقل العام، أما آخر افتتاح له فكان في ثلاثين من شهر آب سنة 2017م على يد ملكة بريطانيا الملكة إليزابيث تحت مسمى جسر كوينزفيري كروسينغ، وجاء ذلك بعد مضي ثلاثٍ وخمسون عاماً من افتتاح الجسر الثاني؛ وبذلك فإن جسر فورث الثالث قد أصبح أكبر وأضخم مشروع للبنية التحتية على مستوى إسكتلندا

.

 

لما لا تترك تعليق