مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

مجرة اندروميدا

مجرة اندروميدا 

مجرة اندروميدا ( بالانجليزية : Andrewmeda ) : وهي احد انواع المجرات ويطلق عليها في اللغة العربية اسم مجرة المرآة المسلسلة وتعد هي اكبر المجرات حجما بل وهي قريبة من مجرة درب التبانة  وهذا بالرغم من وجود مجرة كانيس ميجور هي اقرب مجرة قزمة من مجرة درب التبانة بالاضافة الى امكانية رؤيتها بدون المقراب حيث تبعد حوالي 2.5 مليوم سنة ضوئية من مجرة درب التبانة كما تحتوي على على مليارات من النجوم والكواكب والاقمار وقد اثبتت الدراسات والابحاث العلمية التي اجرتها بعض الوكالات لمتخصصة في علوم الفضاء ان مجرة اندروميدا تحتوي على 250 مليار نجم كما يبلغ قطرها 220 الف سنة ضوئية وهو ما يعني ان مجرة اندروميدا اكبر من مجرة درب التبانة .

وقد كتب العديد من القصص والروايات والافلام التي تتحدث عن الخيال العلمي باستخدام مجرة اندروميدا حيث اصبحت هي المجرة الاشهر بين الكتاب فقد تم تأليف كتاب كامل عن الخيال العلمي وقد ذكر فيه مجرة اندروميدا خاصة انها كبيرة الحجم وتحتوي على سحابتين كبيرتين وهو ما جعلها من المجرات التي توحي بجمال طبيعي يصعب تخيله .

وصف مجرة اندروميدا 

مجرة اندروميدا كما ذكرنا هي مجرة المرآة المسلسلة بالاضافة الى انها اقرب مجرة كبيرة الى مجرة درب التبانة وسوف نتعرف على العديد من الاسرار والمعلومات التي تم اكتشافها بواسطة علماء الفضاء ولكن بعد مجهود كبير وقد تم وصف مجرة اندروميدا انها تشبه المجرة العدسية والاهليلجية وقد تم تدوينها في فهرس مسييه الذي اجراه العالم المخضرم شارل مسييه وكان تحت رقم M31 وقد تم اكتشاف مؤخرا ان اندروميدا تحتوي على الف مليار نجم وهذا قد تم اكتشافه من خلال مرقب سبيتزر الفضائي الذي يعمل على قياس الاشعة تحت الحمراء وهي اخر المشاهدات التي قام بها المتخصصين في علوم الفضاء .

وقد اكتشفوا  ايضاً ان عدد نجوم مجرة اندروميدا اكثر بمرتين ونصف من مجرة درب التبانة وهو مااثبت كل الاكتشافات العلمية التي وضحت كبر حجم مجرة اندروميدا وتجاوزها لمجرة درب التبانة بمراحل بالاضافة الى قرب المجرتين من بعض حيث ان المسافة بينهم تقدر بحوالي 140 كيلو متر في الثانية ولذلك قد صرح اكثر من عالم واكثر من وكالة فضائية عن احتمالية تصادم قد يحدث بين مجرة اندروميدا وجرة درب التبانة ولكن بعد نحو 4.5 مليار سنة ولكن لا يوجد تأكيد على هذه النظرية حتى الان وكل التصريحات التي تصدر من المتخصصين في علوم الفضاء تتحدث عن احتمالية ولم يصرح احد بالتأكيد على احتمالية التصادم بين مجرة درب التبانة ومجرة اندروميدا .

وبعد ان قال علماء الفضاء بان مجرة اندروميدا عبارة عن سحابتين غازيتين تم التأكد منها في عام 2013 م تحديدًا في شهر اغسطس بعد ظهور صور فوتوغرافية قد صورها علماء الفلك بواسطة تلسكوب كبير جدًا وقد وضحت الصور مدى اقتراب هذه السحابات من مجرة درب التبانة ونظرًا لان سحابة ماجلان الكبيرة تبعد حوالي 163 الف سنة ضوئية فإن العلماء تمكنوا من الحصول على صور فوتوغرافية وتفصيلية كما تسمح بالاطلاع على كيفية تشكل نجوم جديدة وهو ما يوضح اهمية التلسكوب الفضائي في الاكتشافات الفضائية واهميته في علم الفلك وكيف يمكن اكتشاف العديد من اسرار الكون من خلاله .

 

لما لا تترك تعليق