مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

ما هي شروط الصيام في رمضان

تعريف الصيام

الصيام ( بالانجليزية : Fasting) : وهو عبارة عن الامساك كما ورد في اللغة العربية ويقول بعض العلماء ان الصيام هو الامساك عن الطعام والشراب طول النهار اي طوال فترة ظهور الشمس واستند هؤلاء العلماء على قول الله تعالى على لسان السيدة مريم العذراء "اني نذرت للرحمن صوماً فلن اكلم اليوم انسياً" وهو ما يعني انها صامت ولعض علماء اللغة العربية يقولوا ان الصيام في الاصطلاح الشرعي يعني التعبد لوجه الله عز وجل وذلك بالتقرب ممنه والامتناع عن الجماع والطعام والشراب وجميع المفرطات منذ طلوع الفجر حتى غروب الشمس من شخص معين بشروط خاصة مع النية بالصيام لوجه الله.

شروط الصيام

لقد امر الله المسلم القادر على الصيام بان يصوم شهر رمضان ومن رحمته عز وجل قد قال " فعدة من ايام اخر " للمريض والمسافر والامرأة المرضعه وهو ما يبين رحمة الله بعباده ولكن العلماء المسلمين الذين ينتموا الى مذهب الحنفية قد قالوا ان الصيام لا يتوجب على من هو غير مسلم وفي الشريعة الصيام فرض على كلا من:

  • الشخص البالغ:

حيث ان الطفل الذي لم يكتمل سن البلووغ غير مكلف بالصيام كما انه لا يحاسب على ما يصدر منه وكمال قال رسول ( صلى الله عليه وسلم )  " رفع القلم عن ثلاثة : عن المجنون المغلوب على عقله حتى يبرأ ، وعن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصبي حتى يحتلم " . حيث ان الصيام لا يجوز للصبي الا بعد الاحتلام او ظهور بعض علامات البلوغ الطبيعية التي تدل على ان الطفل قد تجاوز مرحلة الطفولة وهذا بالنسبة للطفل الذكر لكن الطفلة يعرف بلوغها بالحيض وهو يظهر عادة في سن الخمسة عشر عاماً 

ويجب على الوالدين تعليم ابنائهم جميع العبادات منذ الطفولة مثل الصوم والصلاة والزكاة كما يخبروهم عن الحج وعن اركان الاسلام واركان الايمان وكما قال رسولنا الكريم محمد ( صلى الله عليه وسلم ) " مروا اولادكم بالصلاة وهم ابناء سبع سنين واضربوهم وهم ابناء عشر سنين وفرقوا بينهم في المضاجع". ولكن بعض اولياء الامور لا يعودوا ابنائهم على الصيام منذ الصغر لذلك يعانوا في الكبر لذلك يفضل تدريجهم في الصيام طوال الشهر ويمكن ان يصوم الطفل يوم ويوم حتى يتعود على صيام شهر رمضان كاملا في العام التالي

  • الشخص العاقل:

لقد كلف الله عز وجل الانسان العاقل بالعبادة والصلاة والصوم والزكاة ولم يكلف الله الشخص فاقد العقل باي نوع من العبادة بل من رحمته رفع عنه القلم ولكن اذا فقد رجل عقله بسبب شراب او ما شابه ذلك فعليه قضاء الصلاة والصيام طوال فترة فقد عقله كما ان الشخص المغمي عليه يوجد حالات يعتبر فيها صائم وحالات لا يوجوز فيها صيامه 

فاذا كان الشخص مغمي عليه من قبل طلوع الفجر حتى غروب الشمس فيعتبر الصيام باطلاً ويجب عليه القضاء بعد الافاقة حيث ان اهم شروط الصيام ان يمسك الشخص عن جميع المفرطات مع وجود النية وطوال فترة الاغماء انعدمت النية والامساك لدى الشخص لذلك صيامه باطل 

وفي حالى ان تم الاغماء عليه في جزء من النهار واستفاق بعدها فان صيامه صحيح ولا حرج عليه ويكمل يومه بشكل عادي وتقيد الملائكة صحة صيامة وهو ما يعني ان الاغماء يكون فترة قصيرة من النهار حتى يتقبل اللله صيامك لكن حالات الاغماء الطويلة لاحرج عليها الا بعد الافاقة .

  • القدرة على الصيام :

من اهم شروط الصيام في رمضان هي القدرة على الصيام وقد يفهم البعض المعنى بشكل خاطئ  فالقدرة على الصيام لا تنطبق على الشاب الغير مريض او غير مسافر ولكنه شعر بالعطش او الجوع بل القدرة على الصيام المقصد منها ان الشيخ الكبير او المريض لا يستطيع الصيام او المراة الحامل او مرضعة والشخص المسافر فقد قال الله تعالى في كتابه " لا يكلف الله نفساً الا وسعها " 

وقد اختلف العلماء حول المراة الحامل والمرضعه كثيرا الا انهم في الاخر اتفقوا على ان المراة تصوم بعد ذلك عندما توضع عملها او تفطم طفلها وهوما قاله الله عز وجل في كتابه " فمن كان منكم مريضا او على سفر فعدة من ايام اخر" 

  • الاقامة:

يشترط للصيام ان يكون الشخص مقيم ولا يكون على سفر ولكن اذا كان مسافر فعليه بصيام ما فطره او اطعام مسكين وهذا لا يعني عدم احقية المسافر في الصيام ولكن اذا صام المسافر فله الاجر والثواب وقد اشترط العلماء ام يكون المسافر مسافر بغرض العمل او التجارة واذا كان مسافر بغرض معصية فالافطار لا يكون مباحاً له كما يشترط ايضا ان تكون مسافة السفر تتجاوز الثمانين كيلومتر حتى تكسر الصيام 

وبالنسبة للمراة لا بد ان تكون خالية من الحيض حتى يكون صيامها صحيح فالشافعية والحنابلة والحنفية قد اشترطوا الطهارة للمراة حتى يكون صيامها صحيح كما يجب ان تكون النية مسبقة بالصيام حتى يكون الصيام صحيح كليا كما النية لا بد ان تككون موجودة في الصيام التطوعي ايضا مثل صيام الفريضة .

 

لما لا تترك تعليق