مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

ما هي سرعة الضوء

الضوء(بالانجليزيةThe light)

ويعرف الضوء انه عبارة عن شعاع كهرومغناطيسي يمكن للانسان العادي رؤيته بسهولة كما ان الضوء يعتبر المسئول الاول عن الاحساس بالابصار فاذا كان الانسان لايرى الضوء فانه اعمى ويوجد في الضوء ما يسمى بالطول الموجي  حيث يتراوح الطول الموجي الخاص بالضوء ما بين 400nm نانومتر الى 700 نانومتر حيث ان يكون الموجات اطوال تحت الاشعة الحمراء وتكون اقصر تحت الاشعة فوق البنفسجية وحسب التجارب والابحاث العلمية الحديثة تم اثبات ان هذه الارقام ماهي الا ارقام اعتبارية تستخدم في التجارب مما يعني ان هذه الارقام قد تكون تقريبية ولاتمثل الحدود الاصلية للرؤية لدى الانسان 

الخصائص الاساسية للضوء

  • الشدة (وهي تعني بالانجليزية Intensity) كما تعرف في الصيغات الرياضية والفيزيائية انها القدرة \المساحة
  • اتجاه الانتشار (ويعرف بالانجليزيةspreading)وهو عبارة عن عملية توزيع للجزيئات بشكل متساوي في الفراغ كما تظهر الانتشار عادة بسبب الحركة الحرارية الناتجة عن تصادم جزيئات المادة مع بعضها البعض

كما توجد بعض الخصائص الاخرى مثل التردد والطول الموجي والطيف والاستقطاب كما تقدر سرعته في الفراغ ب (299,792,458م\ث) 

قياس الضوء

يتم قياس الطول الموجي الخاص بالضوء ببعض الوحدات القياسية المعروفة مثل الوحدات المترية والامبراطورية ويعتبر الميكرومتر هو اشهر الوحدات التي يتم قياس بها الضوء وهو يساوي في الصيغة الرياضية 0.000001 متر 

سرعة الضوء 

كان البشر يعتقدون منذ قديم الازل وحتى القرن السابع عشر ان الضوء هو اسرع شئ عرفته البشرية وعرفه الكون حيث ان الضوء بظهر في البيت او الغرفة بمجرد فتح الباب او النافذة وكانت هذه الاعتقادات حتى القرن السابع عشر عندما جاء العالم الايطالي الشهير جاليليو وحسم كل هذه الادعاءات والاعتقادات التي لم تبنى على اساس علمي واضح وقام جاليليو بتصميم تجربته الشهيرة لتقوم بقياس سرعة الضوء وكانت التجربة كالاتي " يذهب احد المساعدين له ويتسلق الى هضبة وعندما المساعد يرى جاليليو يقوم بفتح غطاء فانوس ويفتح جاليليو فانوسه ايضا "وكان هدف هذه التجربة هو قياس الزمن الذي استغرقه ضوء الفانوس وكان الاعتماد الاول في هذه التجربة على المسافة بين الهضبتين .

وتم اجراء تجربة اخرى في القرن التاسع عشر حيث اجراها العالم الفيزيائي الشهير هيبوليت فيزو وكانت التجربة عبارة عن" توجيه فيزو لحزمة من الضوء الى مراه تبعد مسافة كبيرة تقدر بعدة كيلو مترات كما قام فيزو بوضع ترس دوار في المسار الخاص باشعة الضوء من المصدر الى المراه والعكس ايضا " وقد اكتشف فيزو ان عند معدل دوران محدد فان الضوء سيقوم بالعبور من خلال احدى هذه الفجوات الموجودة بالترس في طريقه الى المراه ويقوم بالعبور في الفجوة القادمة من الترس في طريق العودة للمصدر وتمكن فيزو باستخدام المسافة بين المراه والمصدر قياس سرعة الضوء وكانت (313,000,000م\ث) 

ومن خلال هذه التجارب نجد ان سرعة الضوء متغيرة حسب المسافة فكلما اقتربنا من مصدر الضوء كلما كانت سرعة الضوء اكبر فضوء النهار يظهر بسرعة عندما يتم فتح النافذة داخل البيت بسبب ضئل المسافة بين ضوء النهار والنافذة او كاد ان تكون المسافة معدومة وهذا لايعني ان التجارب العلمية والفيزيائية على سرعة الضوء توقفت بل زادت فالتجارب مستمرة لكنها لم تكتشف اي جديد في قياس سرعة الضوء حتى الان لكن لم يختلف اي من العلماء على سرعة الضوء وجاءت الاية الكريمة قالى تعالى-" انا كل شئ خلقناه بقدر وما امرنا الا واحدة كلمح البصر " وهذه الاية توضح شقين الشق الاول هي ذكر سرعة الضوء في القران الكريم وهذا يدل على حقيقة سرعة الضوء والشق الثاني يدل على ان العين ايضا سريعة الرؤية وهذا بفضل الخالق عز وجل 

لما لا تترك تعليق