مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

ما هو الشعر الشعبي والعامي

الشعر العامي (الشعبي)

هو احدى انواع الشعر ولكنه ينتمي الى الادب الشعبي كما يطلق عليه الادباء وهو شعر يكتب باللهجة العامية ويتم القاءه ايضا باللهجة العامية التي تعبر عن لهجة الشعب نفسه كما ان الادب الشعبي يتمركز في الوطن العربي بشكل عام خاصة مصر ويتميز الوطن العربي بالقاءه للشعر العامي (الشعبي) وكل دولة داخل الوطن العربي لها نوع من انواع الشعر الشعبي تتميز به عن الدوله الاخرى ومن انواع الشعر العامي:

  • الزجل

وهو احد انواع الفنون الشعبية خاصة الشعر الشعبي ويعود اصل الزجل الى الجزيرة العربية خاصة سوريا ولكن بعض الابحاث كشفت ان اصل الزجل يعود الى الاندلس (البرتغال واسبانيا) ويتم القاءه على شكل حكاية (قصة قصيرة) ويتم المناظرة بين عدد من الزجالين باستخدام بعض الالات الموسيقية كما ينتشر الزجل في بعض الدول العربية مثل الاردن ولبنان وسوريا وفلسطين.

  • الشعر النبطي

وهو نوع من انواع الشعر الشعبي الذي يلقى باللهجة السعودية بشكل خاص ودول الخليج العربي بشكل عام وينتشر في الدول العربية الاخرى التي تتميز ايضا بالشعر الشعبي مثل العراق وفلسطين وسوريا والسودان ودول المغرب العربي(الجزائر وتونس والمغرب وموريتانيا) 

  • الموال

وهو نوع من انواع الشعر العامي المصري المعروف منذ قديم الازل وعندما تتحدث عن الشعر الشعبي فلابد ان تذكر مصر اولا فالشعر الشعبي المصري من امتع الكلمات التي يمكن ان تستمع اليها في حياتك حيث ان الشعر الشعبي المصري له ثقل في اللهجة اي ان اللهجة المصرية ترجح كفة الموال على الزجل والشعر النبطي .

ومن الاشياء التي تدل على قدم الموال حيث ان السيوطي نسبه في كتاب شرح الموشح الى عصر هارون الرشيد حينما اجبر جواريه ان يرثين وزيره جعفر البرمكي بعد بطشه به ، فكتبت الاتي:

"يا دار اين ملوك الارض اين الفرس 

اين الذين حموها بالقنا والقرس 

قالت تراهم رمم تحت الاراضي الطلقدرس 

سكوت بعد الفصاحة السنتهم خرس"

وقد شاع الموال الشعبي منذ ذلك الحين وظل ينتشر بشكل كثيف في جميع ارجاء مصر وانقسم الموال الى عدة انواع :-

  • السداسي المصري 

وفي هذا النوع من الموال يتم كتابته بشكل معين حيث ان اول اربع شطور بقافية والشطر الخامس بقافية ثانية والشطر الثالث بقافية ثالثة وهكذا ويعتبر هذا النوع من الموال الشعبي هو الاكثر انتشارا لسهولته سواء في الالقاء او الكتابة.

  • السبعاوي العراقي

وهو النوع الثاني من الموال الشعبي المصري واشتهر هذا الموال بالبغدادي نسبة لاهل بغداد فهم من اكتشفوه ونشروه ويطلق عيه في سوريا الموال الشرقاوي ، حيث تكون فيه الاشطر الثلاث الاولى من قافية والثلاث الاخرى من قافية وقافية الشطر السابع تكون نفس قافية الشطر الاول بحيث يكدس المطرب كل همومه وياخذ نفسه عند المد والقفلة في الشطر السابع.

  • النغم الحجازي

وهو النوع الثالث من الموال ويطلق عليه في بعض الاحيان المجس الحجازي وقد انتشر وتلألأ في مدن الحجاز وتهامة (مكة وجدة والمدينة المنورة حاليا) ويتكون النغم الحجازي من بيتين او اربعة او سبعة ابيات على اقصى تقدير.


وتوجد بعض الانواع الاخرى من الموال مثل الثماني والسبعاوي والعشراوي وفي هذه الانواع من الموال يتم مراعاة الطباق والجناس والزخرفة الفظية في نظمها كما ينبثق من الشعر الشعبي (العامي) الكثير من الاغاني الشعبية وهي الاغاني التي تعبر عن  العادات والتقاليد التي تميز الشعب ومن انواع الاغاني الشعبية:-

  • السناد:

وهو الغناء الثقيل ذو الترجيع الكثير النبرات والنغمات وهو يعتمد على القافية المطلقة اي ان القصيدة كلها تسير على نفس القافية

  • الهزج

وهو الغناء الخفيف الذي يتم الرقص عليه احيانا ويتاقلم مع الدف والمزمار وهو الاكثر شيوعا بسبب استخدامه في الافراح

  • الموال

وينقسم الى موال سداسي وخماسي مصري وموال بغدادي (السباعي العراقي)

الدول التي تشتهر بالشعر الشعبي

تشتهر مصر بالشعر الشعبي منذ قديم الازل فالشعب المصري بطبعة يحب ان يكون حديثه مرتبط بقافيه لذلك جميع الشعراء العرب اشتهروا ونجحوا في مصر فمصر ام الشعر فهي تحتضن اي شاعر واي كاتب وقد خرج من مصر العظام في كتابة الشعر مثل( ايمن احمد خلف والصاوي شعلان وامير الشعراء احمد شوقي وسيد سليم وشريف الشافعي والمخضرم عباس محمود العقاد ....... ويمتد الى هشام الجخ في العصر الحديث اوهدير نور واشرف الشافعي) ومازالت مصر تقدم كل يوم شاعرا يروي قصةً يخبر فيها الاولاد عن حال امهم الذي تبدل من القمة الى القاع ولم يقف عند الوسط .

كما تشتهر فلسطين بحب شعبها الشديد للشعر ويظن البعض ان فلسطين لاتهتم بالادب لكن ظنهم خاطئ فلم ارى فلسطين يوما تاركة للشعر حيث ان الشعر هو السلاح الاول الذي يعزز موقفهم من الاحتلال الاسرائيلي فاذا توقفت فلسطين عن القاء الشعر فهي استسلمت للاحتلال ولم ارى الاخت منكسرة يوما وانا صامتا لكني صحت في اوجههم بالرغم اني عاجزا فانا اعمل بقوله تعالى_ " واطيعوا الله ورسوله واولى الامر منكم " اي ان المسئول امام الله هو الحاكم .

كما تميزت سوريا بالشعر الشعبي بجميع انواعه سواء الزجل او الشعر النبطي فسوريا دائما كانت بمثابة الام المشجعة للشعر فلم تبخل يوما على شاعرا كما ان الشعب السوري شعب عاطفي يحب الادب بشكل عام والشعر الرومانسي والشعبي بشكل خاص كما اشتهرت بعض الدول بالسير على نهج الموال والزجل والشعر النبطي مثل العراق والسودان ودول المغرب العربي وهذا لايعني ان هذه الدول لم تخرج شعراء فهم لديهم شعراء ايضا لكنهم لم يبتكروا نوعا من الشعر بل ساروا على نهج الشعراء المصريين والسوريين

لما لا تترك تعليق