مجرة - Majarah
طريقك الى العالم

ما هي الثقوب السوداء

ما معنى الثقوب السوداء

إن أصل  المصطلح "الثقب الأسود " حديث جداً فقد صاغه العالم الأمريكي "جون ويلر " عام 1996م كوصف تصويري لفكرة إلى وقت كانت فيه نظريتان عن الضوء :احداهما وهي كان نيوتن يؤيدها وهي أن الضوء جسيمات , والأخرى هي أن الضوء موجات وبعد زمن اتضح أن النظريتان صحيحتان , فبواسطة ازدواجية الموجة والجسيم في ميكانيكا الكم يمكن النظر للضوء على أنه جسيم وموجة معاً ولم يتضح كيف يتأثر الضوء بالجاذبية كان الناس يعتقدون أن جسيمات الضوء تنتقل بسرعة لا متناهية فإن الجاذبية لن تكون لها قدرة على تقليل سرعتها ولكن العالم "رويمر" أكتشف ان الضوء ينتقل بسرعة متناهية فإذاً الجاذبية لها تأثير مهم

كتب الأستاذ الجامعي "جون ميتشيل"  بحث عام 1783م , بين فيها أن النجم الذي يكون له قدر كافي من الضخامة والاندماج سيكون له مجال جاذبية قوي بحيث لا يتمكن الضوء من الهرب فأي ضوء ينبعث من سطح النجم سيتحرك الى الخلف , لشدة مجال الجاذبية في مجال الجاذبية عند سطحه يصبح أقوى وهو يزيد من صعوبة هروب الضوء من النجم ويبدو الضوء المنبعث أكثر إعتاماً واحمراراً للراصد البعيد

كيفية تكوين الثقب الاسود

عندما ينكمش النجم الى حد معين فإن مجال الجاذبية عن سطحة يصبح اقوى بحيث تنحني مخروطات الضوء للداخل أي لا يستطيع الضوء الهرب من النجم وهكذا تتكون مجموعة من الأحداث وهي المكان-الزمان وهذه المنطقة لا يمكن الفرار منها حتى الضوء ضئيل الجسم وفائق السرعة لا يمكنه الفرار وهذه المنطقة نسميها الثقب الأسود

ميكانيكية تكون الثقب الأسود

أثناء تقلص أحد النجوم ليكون الثقب الأسود ستكون الحركات اسرع كثيراً وهكذا فإن معدل حمل الطاقة بعيداً سيكون أعلى كثيراً وهكذا لن يمضي زمن طويل قبل ان يستقر في حالة ساكنة , كيف ستبدوا هذه المرحلة النهائية للمرء أن يفترض أنها سوف تعتمد على كل قسمات النجم المركبة  التي تتكون منها ليس فحسب كتلتة ومعدل دورانه وإنما ايضاً الكثافات المختلفة لأجزاء النجم والحركات المعقدة للغازات من داخل النجم ولو كانت الثقوب السوداء تتباين مثل الأشياء التي تقلصت لتكونها فإنه قد يكون من الصعب جداً اقامة أي تنبؤات عن الثقوب السوداء

لما لا تترك تعليق